قرّرت ثاني أكبر شركة نفطية “روسنافت” الروسية، توقيف مشاريعها التي انطلقت فيها بالجزائر، بما فيها منطقة التنمية 245 جنوب، والتي تحتوي على ثلاثة حقول أخرى في تاكوازات.

وحسبما أفاد به موقع كورسانت فإن روسيا تريد تحديد نفقاتها في هذا المشروع، مشيرا إلى أن شركة روسفنت فازت بمناقصة استكشاف هذا الحقل البترولي في الجزائر، ليصبح أول مشروع لشركة روسية في الخارج. وأشار ذات المصدر، أن عقوبات تنتظر “روسنفت” إذا تخلّت عن المشروع، مضيفا أن الشركة تتجه نحو بيع أسهمها لشركات أخرى من أجل تقليل الخسائر.

ل.ع