أين أنت يا وزير الفلاحة لإنقاذ فلاحي تبسة؟  

يناشد فلاحو ولاية تبسة وزير الفلاحة بالتدخل العاجل قبل أن تحدث الكارثة، ويحدث ما ليس في الحسبان، ومنحهم رخص استغلال الآبار.

وحسب بعض الفلاحين الذين تحدثوا لـ”الحوار”، فإنهم يطالبون وزير الفلاحة بالتدخل العاجل لإنهاء معاناتهم مع سياسة القرارات التعسفية وغير مبررة وبيروقراطية الإدارات، خاصة المتعلقة برخص الآبار وكل ما يتعلق بتشجيع الفلاحين على ممارسة نشاطهم.
وذكر الفلاحون أنهم باتوا يمارسون نشاطهم بأموالهم الخاصة وهو الأمر الذي جعلهم يهاجرون، مستغربين من التعليمات والقرارات التي تفرض عليهم حيازة عقود الملكية للأراضي مع أنهم ورثوها أبا عن جد، فهل يتحرك وزير الفلاحة لإنقاذ فلاحي تبسة؟.

 

  • رئيس دائرة بوقطب ينتقم

يبدو أن رئيس دائرة بوقطب لم يجد أمامه إلا الانتقام من الشاب الذي كان سببا في دخول ابنه السجن ولمدة خمس سنوات سجنا نافذا.

وحسب الشاب الذي تحدث مع “الحوار” عن شكواه، فإن” رئيس دائرة بوقطب شرع في الانتقام منه، وتصفية الحسابات الشخصية، وذلك بدءا من شطب ملفه الخاص بالسكن الذي أودعه سنة 2009، بعدما صودق عليه من قبل الإدارات السابقة”.

أكثر من هذا، حسب المعني بالأمر، فإن” الانتقام وتصفية الحسابات طالت شقيقه، الذي طرد من العمل وحرم من دخول مقر الدائرة، ناهيك عن جملة المضايقات والإهانات النابية”.

هذا، وتحفظ رئيس دائرة بوقطب عن الإدلاء بأي تصريح صحفي راميا الكرة في مرمى السلطات الولائية، التي اكتفت، مثلما كشفت جهة رسمية مطلعة، بالقول إن والي الولاية يتابع الموضوع بعناية بالغة.

 

15 يوما والمياه تتسرب ببوحوقال.. ولا صوت للجزائرية للمياه

 

ينتظر سكان تاجنانت “بوحوقال”، ببلدية خراطة ببجاية، على أحر من الجمر إنهاء مشكل تسرب المياه الصالحة للشرب من القناة الرئيسية.

وحسب السكان، فإن الجزائرية للمياه لم تعر بالا للماء المتسرب من القناة الرئيسية منذ أكثر من أسبوعين، رغم أن السكان أبلغوها وأخبروها بالمشكل، متسائلين عن الأسباب التي حالت دون إصلاح القناة والقضاء على التبذير في زمن التقشف، ومتى تدرك الجزائرية للمياه أن الماء المتسرب نعمة، وفي الوقت نفسه نقمة، لأنه سيكلف الخزينة الملايير؟.

 

  • 30 طبيبا بمستشفى “ترابي بوجمعة” ببشار يقدمون استقالة جماعية

 

قدّم، أمس، 30 طبيبا من الأطباء المختصين بالمؤسسة الإستشفائية “ترابي بوجمعة” ببشار، استقالة جماعية.

وحسب بيان الأطباء الذي حصلت “الحوار” على نسخة منه، فإن تقديم الأطباء لاستقالتهم من المؤسسة الاستشفائية “ترابي بوجمعة” ببشار، سببه “الضغوطات الممارسة عليهم من قبل إدارة المؤسسة”، مبرزين في البيان ذاته بأنهم “باتوا يتخبطون في ضغوطات نفسية ومهنية أفرزتها إجراءات إدارية تعسفية وصلت إلى جر بعض من زملائهم إلى بهو المحكمة”.

ووصف الأطباء المتابعات القضائية ضد زملائهم بالسابقة الخطيرة هو السبب الأول والمباشر الذي دفعهم لتقديم استقالتهم الجماعية.

 

  • 6 سنوات وأشغال إنجاز المحطة البرية بسيدي علي تراوح مكانها

 

يتساءل سكان مدينة سيد علي بمستغانم، عن تاريخ استئناف أشغال مشروع المحطة البرية الذي يراوح مكانه منذ 6 سنوات، حيث يعرف هذا المشروع تأخرا كبيرا.

وحسب مصادر عليمة لـ”الحوار”، فإن مشروع المحطة البرية كان يفترض تسليمه منذ مدة، إلا أن هذا لم يحدث بدليل أن الأشغال به لا تزال ترواح مكانها، ما يوحي أيضا بأنه إذا ما استمر الحال على حاله سوف يطول عمر إنجاز المشروع أكثر وأكثر، ما يستدعي – مثلما يقول السكان- تدخل الجهات الوصية لوضع حد لهذا التماطل والتسريع في وتيرة أشغال المشروع، فهل يتدخل الوالي لإنهاء مهزلة إنجاز محطة برية بسيدي علي؟.

 

  • حافلات مهترئة تهدّد حياة المواطنين

لا زالت العديد من خطوط النقل الحضري بغليزان، تشهد فوضى عارمة في حركة النقل في ظل غياب المراقبة التقنية للحافلات التي تواصل الكثير منها عملها، بالرغم من الوضعية الكارثية التي وصلت إليها، حيث أصبحت تنعدم فيها أدنى الشروط القانونية للعمل في مجال النقل.

ويلاحظ عند ركوب هذه الحافلات غياب النوافذ وأبواب مخربة، وكذا انعدام الكراسي في بعضها، حيث تبقى هذه الحافلات التي يعمل البعض منها بالأحياء الشعبية خطر على حياة المواطنين، خاصة عند التساقطات المطرية، أين يصعب التحكم فيها، فمتى تستبدل هذه الحافلات بأخرى توفر الحماية والأمن للمسافرين، وهل سيكون ذلك بعد تسجيل وفيات؟.

  • خمسة أنقاب للمياه الجوفية بعين أزال مهددة بالتلوث

 

أضحت منطقة الشعبة الحمراء، الواقعة ببلدية عين آزال جنوب سطيف، الغنية بالمياه الجوفية مهددة بالتلوث بسبب الرمي العشوائي للفضلات الراكدة والمنزلية بالمفرغة العمومية لعين آزال، من قبل مواطنين وكذا من قبل مصالح جمع النفايات للبلديات الجنوبية.

وحذرت أمس، جمعية حماية وإرشاد المستهلك بسطيف، في مراسلة موجهة للوالي، تلقت “الحوار” نسخة منها، من خطورة تسرب المياه السامة الناجمة عن الفضلات إلى المياه الجوفية، مشيرة إلى احتمال وقوع حالات إصابة بالأمراض المتنقلة عن طريق المياه وإلى التهديد الذي تتعرض له الثروة الحيوانية بفعل التلوث، مقترحة الغلق الفوري للمفرغة العمومية وتحويل مكانها إلى منطقة أخرى بعيدا عن التجمعات السكانية وعن المناطق المحمية والغابية من أجل تفادي الآثار السلبية الناجمة عنها، مع استحداث وحدة لمعالجة النفايات تابعة لمؤسسة الردم التقني، على غرار تلك الموجودة بمختلف مناطق الولاية.

  • بطيط ومجاهدون.. أطراف من داخل الولاية أطاحت بشاطر

 

عبر عدد من مجاهدي سكيكدة، عن أسفهم الشديد لإنهاء مهام الوالي السابق، عبد الحكيم شاطر، مؤكدين أن هذا الرجل كان بإمكانه تقديم الأفضل لولايتهم.

واتهم المجاهدون لدى حديثهم مع “الحوار” أطرافا من داخل الولاية أرادت تنحية الوالي، فاستثمروا في الفيديو الذي تحدث فيه عنهم، مؤكدين أن شاطر لم يكن يتحدث عن الأسرة الثورية، بل كان يتحدث عمن استفادوا كمواطنين من دعم الدولة أيام البحبوحة المالية.

وكشف المجاهد علي بطيط، في مكالمة هاتفية مع “الحوار”، أن حديث ذلك اليوم مع الوالي كان حول الإستثمارات و لم يكن حول حقوق المجاهدين بعد الثورة، مضيفا” بعض الأطراف استغلت انتقادات وتصريحات الوالي للإطاحة به”. وخلص بطيط بالقول: “أتبرأ من كل التهم التي نسبت للوالي عبر بعض وسائل الإعلام، لأن شاطر كان ضحية ناس من داخل ولاية سكيكدة لا تخاف الله ولا تحب الخير لهذا الوطن”.

  • شرطة العبادية تطيح بعصابة مختصة في سرقة المواشي

تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بأمن دائرة العبادية، من الإطاحة بعصابة متكونة من ثلاثة أشخاص، تتراوح أعمارهم بين 26 و36 سنة ينحدرون من المدينة ذاتها، مختصة في سرقة المواشي.

وجاء توقيف عناصر العصابة بعد تلقي مصالح الشرطة شكوى الضحية المقيم ببقعة النجايعية ببلدية العبادية، الذي تعرض ليلة الـ26 من الشهر المنصرم للسرقة بالاستيلاء على بقرتين وعجل من داخل منزله تمكن من استرجاعهم شخص يقيم بالمدينة ذاتها بعد تركهم من قبل عناصر العصابة على مستوى المخرج الشرقي لمدينة العبادية، بعدما فر الفاعلون الذين كانوا بصدد حمل الماشية على متن مركبة من نوع “طويوطا هيلوكس” بمجرد رؤيته، حيث تمكن من التعرف على مواصفات الفاعلين التي ساعدت قوات الشرطة على تحديد هويتهم وتوقيفهم تباعا بعد عملية ترصد، حيث تم تحرير ملف إجراءات قضائية عن قضية السرقة المقترنة بظرف الليل والتعدد واستحضار مركبة ذات محرك.

 

  • رئيس بلدية ششار ونائبه متهمان بالتزوير

 

طالب أعضاء هيئة مجلس بلدية ششار، والي خنشلة، “بكوش حمو”، التدخل العاجل من أجل وضع حد لمير البلدية ونائبه.

ووجه أعضاء مجلس بلدية ششار رسالة إلى الوالي ورئيس الدائرة من أجل التدخل العاجل لوضع حد لما وصفوه بـ”التجاوزات الخطيرة” الممارسة من قبل رئيس بلدية ششار ونائبه، والمتعلقة بسوء التسيير والعبث بالعقار ونشر الفتنة.

وأوضح بيان الأعضاء الذي اطلعت “الحوار” على نسخة منه، أن المير ونائبه متابعين قضائيا في قضايا فساد وتزوير واستعمال المزور ووضعهما تحت الرقابة القضائية، وأن رئيس البلدية قد صدر في حقه حكما نهائيا سابقا سنة 2012 مصادق عليه من قبل المحكمة العليا يقضي بإدانته بستة أشهر غير نافذة، إضافة إلى شكاوى أخرى تصب في السياق ذاته تم رفعها بشأنهما على مستوى مصالح الأمن الإقليمية التي تواصل تحقيقاتها المعمقة معهما بشأن تجاوزات وقضايا فساد مختلفة.

وأضاف موقعو العريضة، أن المراحل الأولى من عمليات التحقيق أثبتت كل التهم المنسوبة إليهما، وهو ما يستوجب تطبيق القانون البلدي في حقهما، لا سيما المواد 43 /44 منه من أجل وضع حد نهائي للفساد.

 

  • القبض على امرأة تمتهن السحر والشعوذة

 

نجحت مصالح أمن دائرة أولاد ميمون، من الإطاحة بامرأة تمتهن السحر وتمارس طقوس الشعوذة.

هذا، وتعود حيثيات القضية إلى تاريخ 02 /01 /2017 وعلى إثر شكوى تقدم بها أحد المواطنين، مفادها أن امرأة تمارس السحر والشعوذة، وعليه أمرت الجهات القضائية بفتح تحقيق واستغلال المعلومات الواردة من الشاكي حول هذه القضية، حيث تم تفتيش مسكن المعنية، ويتعلق الأمر بالمسماة “س. ف”، 45 سنة، أين كانت النتيجة إيجابية، وهذا بعد حجز أغراض ووسائل تستعمل في السحر والشعوذة، بالإضافة إلى مبلغ مالي يعد من عائدات مزاولة هذا النشاط، كما تم العثور على زبائن المشتبه فيها، ويتعلق الأمر بامرأة وشقيقتها.

وفي الإطار نفسه، تم أخذ أقوال الزبونتين وزوج المشتبه فيها على محاضر رسمية بصفتهم شهودا في القضية، كما حجزت الأغراض المستعملة في مجال السحر والشعوذة والمبلغ المالي، وتم إخطار السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة أولاد ميمون، حيث أمر بوضع المعنية بغرفة التوقيف تحت النظر، والتحقيق يبقى مفتوحا من قبل أمن دائرة أولاد ميمون.

جمعها: محمد وليد. ي / ي. معروف / سمير. ص/ وسيلة. ش / محمد شريف سيد علي / ل. زيان/ ح. لعرابة

بخوش عمر المهدي/ مختار برادع / صبرينة كبسي / بكاي عمر