• تحويل والي البليدة إلى العاصمة ووالي مستغانم إلى وهران ووالي وهران مرشح لدخول الحكومة

أكدت مصادر جد مطلعة لـ “الحوار” أنه سيحال 15 واليا الى التقاعد في حركة الولاة المرتقبة، كما ستعرف ذات الحركة نقل العديد من الولاة من ولاياتهم الحالية الى ولايات أخرى، هذه الحركة المزمع اجراؤها قريبا ستعرف أيضا ترقية أمناء عامين الى ولاة، المصادر ذاتها كشفت أن القائمة الجديدة للولاة جاهزة وتنتظر توقيع رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الذي سيؤشر عليها قريبا.

سيحيل رئيس الجمهورية 15 واليا على التقاعد في حركة الولاة المرتقبة بحسب ما كشفته مصادر “الحوار” ومن أبرز هؤلاء الولاة والي المسيلة محمد بوسماحة، والي ولاية سعيدة جلول بوكارابيلا، والي ولاية قسنطينة حسين واضح، والي ولاية البيض بن منصور عبد الله، والي ولاية جيجل العربي رزوق، والي ولاية عين تيموشنت حمو التهامي، والي تيبازة عبد القادر قاضي، والي ولاية بومرداس يمينة زرهوني، والي ولاية بجاية ولاد صالح زيتوني، والي ولاية المدية إبراهيم مراد، والي ولاية قالمة فاطمة الزهراء رايس، والي ولاية معسكر صالح العفاني.

وأضافت المصادر ذاتها أنه سيتم تحويل والي ولاية مستغانم عبد الوحيد طمار الى ولاية وهران خلفا لعبد الغاني زعلان الذي رشحت مصادر “الحوار” ترقيته الى منصب أعلى، بينما يحول والي ولاية الجلفة جلاوي عبد القادر الى ولاية بومرداس خلافا لزهروني المحالة على التقاعد، كما سيحول والي ولاية عين الدفلة كمال عباس الى ولاية سطيف خلفا لمحمد بودربالي.

كما كشفت نفس المصادر أن بعض الامناء العامين ستمسهم ترقيات الى منصب والي، وهم أمين عام ولاية البليدة، أمين عام مستغانم، أمين عام ولاية الجزائر، الوالي المنتد لزرالدة.

جدير بذكر أن مصادر “الحوار” أكدت أن والي ولاية البليدة، عبد القادر بوعزقي سيكون بنسبة كبيرة واليا على الجزائر العاصمة، وذلك نظير المجهودات الكبيرة التي بذلها في تطبيق السياسة العامة للحكومة حيث ظهر وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، في آخر اجتماع له مع ولاة الوسط جد راض عن الحصيلة التي قدمها بوعزقي.

• سفيان.ب