اعتبر رئيس حزب الفجر الجديد الطاهر بن بعيبش، أمس، بمدينة سيدي بلعباس أن “مشكل الجزائر اليوم أصبح حله بيد الشعب الجزائري لا بيد السلطة ولا المعارضة”.

وأوضح بن بعيبش لدى تنشيطه لتجمع شعبي بدار الثقافة “كاتب ياسين” في إطار الحملة الانتخابية للمحليات المقبلة أنه “لابد على الشعب أن يستعد ويقف إلى جانب بلده وأن يفكر مليا ويتحمل المسؤولية لاجتياز هذه المرحلة التي تمر بها البلاد”, داعيا في هذا السياق إلى “مواجهة المشاكل جماعيا وعدم إبعاد الشعب عن السلطة”.

كما أكد على “ضرورة خروج المواطنين والمواطنات يوم 23 نوفمبر من أجل المشاركة في الانتخابات المحلية والإدلاء بصوتهم ليكونوا فعلا أصحاب القرار”, مشددا على دور “المسئولين عن الانتخابات في احترام اختيارات الشعب”.

واعتبر الطاهر بن بعيبش بأن “نجاح موعد 23 نوفمبر مرهون بشرطين أولهما خروج المواطنين والمواطنات بقوة وثانيهما احترام النتائج التي يأتي بها الصندوق.

سفيان.ب