تأسف الناخب الوطني، رابح ماجر أمس الخميس عن تفاقم الإصابات في صفوف الخضر عشية استقبال نيجيريا بملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة (اليوم على 20:30) لحساب الجولة السادسة و الأخيرة عن المجموعة الثانية من التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2018 بروسيا.

و أكد ماجر خلال ندوة صحفية نظمت بعد الحصة التدريبية الوحيدة التي أجرها المنتخب الوطني بملعب قسنطينة بالقول، لم أكن انتظر هذا العدد من الإصابات، لا سيما و أن الأمر يتعلق بلاعبين أساسيين كنت أعول عليهم كثيرا. لقد اضطررت لإعادة بناء خطتي التكتيكية ثلاث مرات و لكن يجب العمل بدونهم. أظن أن العناصر المتواجدة قادرة على رفع التحدي للفوز بهذه المقابلة.

و أضاف الناخب الوطني يقول أن هذه الغيابات ستأثر كثيرا على المردود العام للفريق غير أن هذا الأمر لن يعفي اللاعبين الآخرين بالقيام بعملهم و محاولة الفوز من أجل استرجاع الثقة.

و في رده على سؤال حول أول ظهور له على رأس المنتخب الوطني، أعرب رابح ماجر عن ثقته في الخروج من الدوامة.

و أبرز المدرب يقول أن الفريق مريض وهذه حقيقة حيث كان ضروريا في بادئ الأمر القيام بعمل على الصعيد النفسي لأن الفريق تأثر كثيرا بعد سلسلة النتائج السلبية التي سجلها خلال هذه التصفيات.