منتدى الحوار

لا خلاف لي مع وزير الثقافة ..وهذا ما قدمته للاتحاد

يوسف شقرة يستعرض حصيلة اتحاد الكتاب الجزائريين عبر منتدى الحوار:

وجدت نفسي رئيسا للاتحاد ومازلت كذلك

انا من اوصلت الاتحاد الى العالمية !!!
فرضت على الاتحاد في المرحلة الاولى ورشحت بالاجماع في المرة 2

Sسنحسم الكثير من المور مطلع سبتمر وانتظرونا في النمؤتمر العام
هذه حقيقة وجود اشخاص دخلاء عن الاتحاد
::::::::::::::::::::::::::::::::
يوسف شقرة يرافع عن نفسه والعربي زبيري يرد عبر منتدى “الحوار”:
اتحاد الكتاب الجزارئيين لم يعد موجودا !!!

استعرض يوسف شقرة رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين خلال منتدى الحوار حصيلة ماقدمه في عهدتين بلغة الارقام،نافيا ان يكون له اى خلاف شخصي مع وزير الثقافة عز الدين ميهوبي، وقال ان كل مافي الامر هو اختلاف وتناقض في وجهات النظر .
اوضح يوسف شقرة انه يكن كل الاحترام لوزير الثقافة لكنه يختلف معه بحكم عضويته السابقة في الاتحاد، مشيرا الى انه كان يمثل الجزائر في الخارج ولم يذهب من اجل السفر وعلق عن الامر بالقول: لم اذهب للسفر وانما في اطار عمل باسم اتحاد الكتاب الجزائريين تمثيلا لبلادنا وكنا تصدينا بقوة لدولة تحاول المساس بالجزائر، واشير هنا الى ان وزارة الثقافة منحتنا16تذكرة سفر وليس 7تذاكر، مضيفا: لا نريد اوامر نريد ان نخرج الاتحاد الى الاحسن ..ليس لنا اختلاف مع الوزارة كوزارة عندنا اختلاف اراء مع الوزير لانه مازال لم يقتنع بعد انه ليس رئيس اتحاد الكتاب وتمنينا لو ينزع برنوس الاتحاد “

العشرية السوداء غيرت ملامح الاتحاد

قال يوسف شقرة ان العشرية السوداء غيرت ملامح اتحاد الكتاب الجزائريين كثيرا، ثم حدثت بعدها الكثير من النزاعات خاصة بعد مؤتمر سكيكدة وصلت الى اروقة المحاكم ، معتبرا ان هذه المرحلة من اصعب المراحل التي عاشها الاتحاد ادت الى اختلاف اعضائه حتى فصلت العدالة في الامر، مضيفا:” ..بقى الاختلاف قائم هناك من واصل النضال واراد التغيير من الداخل وهناك من انكفىء على نفسه واصبح مشاهدا وهناك من خرج واصبح معارضا ولكل قناعاته جئنا في مرحلة ربما المنصف والمتتبع لتاريخ الاتحاد يقول انها اصعب مرحلة وجدنا الاتحاد في وضعية كارثية ..المقر مهترىء غير صالح للاستعمال الملفات الادارية لا وجود لها لم نعثر على وثائق يمكن ان ننطلق منها “.
نريد ان نعيد لمؤسسي الاتحاد ورجالاته مكانتهم !!!
وواصل حديثه موضحا:”حاولنا مع من كان معنا في تلك الفترة بالذات اقصد بعد استقالة عبد العزيز غرمول جانفي 2008 تشريح الوضع بدون الالتفات الى الماضي والبحث في الاسباب ووضعنا مراحل واولويات بدئنا نشتغل في جو مشحون فيه من بقي الى حد اليوم يقول اننا غير شرعيين وفيه من حاول ان يساعدنا وفيه من حاربنا بالكتابات .والكثير يشهد ماذا نستطيع ان نفعل في مثل تلك الظروف والاتحاد كما يعرفه الجميع لا مصادر مالية له دائمة ..حاولنا تنظيم نشاطات امسيات تكريمات وكاد الاتحاد ان يحول الى جمعية ولائية لكننا بذلنا مجهودات كبيرة واقول :”انشطتنا ممتازة بالنسبة للامكانيات وهي ضعيفة اذا نظرنا للطموحات ..نريد ان نعيد لمؤسسي الاتحاد ورجالاته مكانتهم..لوصفعني احد منهم لاعطيته وجهي ليصفعني مرة اخرى “.
قدمت انجازات كثيرة
ودافع شقرة عن نفسه وذكر انه قدم انجازات كثيرة خلال عهدته :”وصلنا اى درجة عندما يوقع اشكا الكتاب العرب الجزائر هي التي توفق بين الاراء وتجمع بين الاخوة ..اعدنا عضوية العراق لاتحاد الكتاب العرب ..اعدنا الاعتبار لسوريا وادخلنا لاول مرة الاندية في السعودية وكانت محاولاتنا متواصلة لادخال قطر ولم نتوصل الى حد الساعة الى حلول ..حاولنا ان نعمل ومازلنا نحاول اول ما قمنا به هو اعادة فتح النادي الذي كان مشمع بحكم قضائي واعادة ترميم المقر تدريجيا “.
اوصلت فرع عنابة للعالمية ..وعائلتي خط احمر
وراح شقرة يرافع عن نفسه بالقول:”المنصف يعرف من هو شقرة ..كنت في فرع عنابة بخير واوصلته الى العالمية وهذا ليس كلام فارغ وانما مؤسس..ولا اعرف كيف كنت بالامس مهم واليوم اصبحت حشرة ولقيط لكنني استفدت كثيرا ممن كتبوا عني,,لكن ان يصل الامر الى زوجتي وعائلتي فلن اقبل بهذا ..اصدقاء فرضوا عني الاتحاد في المرة الاولى ورشحوني بالاجماع في المرحلة الثانية “.
وجدت نفسي رئيسا للاتحاد ومازلت

مضيفا:”لن اجيبكم لماذا انا رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين ..وجدت نفسي رئيسا للاتحاد ولازلت ..ونحن نسير في الطريق الصحيح عندنا ملف خاص بالمشاورات الامور جادة هذه المرة وكونا لجنة من اجل عقد المؤتمر العام وسنعلن عن التفاصيل شهر سبتمبر المقبل “.

مضيفا في السياق ذاته:”منذ اكثر من سنة ونحن في المشاورات مع قيادات سابقة والبعض من الجيل الجديد من اجل المؤتمر المقبل وبعد العطلة مباشرة سوف تعكف لجن مصغرة على صياغة الاراء والخروج بمخطط عمل وبعد ذلك سنشرك اسماء من كوادر الاتحاد السابقة والحالية .
اردنا لم شمل الجيل الاول والثاني من اجل وضع الرئيس الذي يريدونه حتى لا توجه لي الاتهامات مرة اخرى .
اتحاد الكتاب الجزائريين وجبهة التحرير الوطني
وردا على اسئلة الحضور نفى شقرة انه قال ان الاتحاد تابع لحزب جبهة التحرير الوطني، اوضح قائلا:”لم اقل ان الاتحاد كان تابعا للحزب بالمفهوم الاداري لكن السؤال من انشا الاتحاد ؟لن نستطيع ان ننفي صفة جبهة التحرير على اتحاد الكتاب.
هذه حقيقة وجود اشخاص دخلاء عن الاتحاد
وعن وجود اشخاص لاعلاقة لهم بالاتحاد علق ضيف الحوار بالقول:”اعطوني اسماء الاشخاص الذين لا علاقة لهم بالاتحاد ..تطالبوننا بالتشبيب وعندما نعطي حرية التصرف للفروع تنتقدوننا ..لست انا من يدرس الملفات لا ارى هؤلاء الدخلاء الذي ليس لهم معنى .
تحصلنا على 170مليون منذ مغادرة خليدة تومي وزارة الثقافة
ونفى شقرة في معرض حديثه ان يكون نشاطهم قد توقف وقال ان مشكلتهم كيفية التسويق لانفسهم ، كاشفا انه منذ فترة خليدة تومي لم يستيفيدو من فلس واحد الى غاية ديسمبر2017حيث تم منحهم مبلغ مالي بقينمة 170مليون ..
لست مسؤولا عن تحويل النادي الى مقهى
ورفض الخوض كثيرا في مسالة تاجير نادي الاتحاد وقال انه حين توليه الاتحاد وجد الامر تم ، مبرزا ان احمد ماضي هو المسير ولا يحق لهم التدخل في تسيير النادي الذي حوله الى مقهى .

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
العربي زبيري يرد على شقرة :

اتحاد الكتاب الجزائريين اليوم لم يعد موجودا
قال العربي زبيري المجاهد والمؤرخ والعضو السابق في اتحاد الكتاب الجزائريين انه تم هدم الاتحاد بطريقة ذكية خلال مؤتمر سكيكدة حين كان يحضر لعقد المؤتمر العام وقبل اسبوع جاءت اوامر بتحضير مؤتمر استثنائي .
واوضح زبيري ردا على تصريحات يوسف شقرة:”عندما كنت رئيسا للاتحاد لم اكن تابعا لوزارة الثقافة او لاى جهة كنت شخصيا اتوجه لكل الوزارات لان الاتحاد ليس له ميزانية وكان يعيش على المساعدات التي تقدمها له مختلف الوزارات كنت اتعامل مع الولات مباشرة وكان نشاطنا ينظم بشكل دائم ووصلنا الى اننا كنا نعقد مهرجان وطني شهريا كل مرة في ولاية واعتقد انها كانت هذه هي الحياة الثقافية بالفعل، لكن بع مؤتمر سكيكدة قلت انه لم يعد لدينا مثقفون .
وواصل زبيري كلامه:”نعم للاتحاد دور ولكنه لا يقوم به اليوم، ولم نعد نملك مثقفين يؤثرون في الحياة الفكرية والثقافية للجزائر .. بالنسبة لي اتحاد الكتاب الجزائريين اليوم غير موجود “.
وردا على تصريحات شقرة حول غياب الدعم المادي قال زبيري : انت تقول انه لا توجد امكانيات ..انا اقول لك الاتحاد الذي اشرفت عليه كانت ميزانيته السنوية 600مليون سنتيم،وعندما قامت لجنة المحاسبة بتقريرها وجدت انني صرفت في تلك السنة 330مليون فاستغربوا من الامر وقلت لهم ان هذا اتحاد الكتاب وليس بيتي كل الجزائريين مسؤولين على تمويله “.

……………….
الكاتب محمد الصالح حرز الله:

انا من مؤسسي الاتحاد ولم ادعى ولو مرة لنشاطاته
قال الكاتب محمد الصالح حرز الله انه يعتبر نفسه من مؤسسي الاتحاد، ورغم ذلك لم تتم دعوته ولو مرة واحدة لنشاطاته الامر الذي المه كثيرا.متساؤلا في السياق ذاته عن اتحاد الكتاب الجزائريين الان؟
وذكر حرز الله خلال حديثه انه كان واحد من بين الشباب الذين كتبوا في مجلة”الوان” موضوع مطول تحت عنوان”صراع بين الادباء الشيوخ والشباب”،واصفا الامر باللعبة الذكية والمفتعلة من اجل ان يدخلوا الاتحاد وهذا ما حدث فعلا، حيث يؤكد انهم تم انضمامهم وفتحت لهم الابواب فبدؤوا ينشطون في مراحله المختلفة وكل رئيس قدم اضافة له من بينهم المجاهد العربي زبيري، خمار وغيرهم ..
مشيرا إلي التظاهرات الثقافية التي أسسوها انذاك أقدمها مهرجان محمد العيد ال خليفة والذي يعتبر اقدم مهرجان في الوطن العربي حسبه، مذكرا في السياق ذاته وزير الثقافة بالوعد الذي قطعه بشان اعادة بعث التظاهرة من جديد.
واوضح ذات المتحدث ان اتحاد الكتاب الجزائريين كان قبلة للمشاهير ويقوم بانشطة مهمة بفضل اعضائه وروح المبادرة بعيدا عن البحث عن المال وليس الدولة .
واشار في معرض حديثه انه خلال سنوات الارهاب قاموا بتظاهرة كبيرة تم استدعائه على اثرها من قبل الفريق محمد العماري وزير الدفاع انذاك الذي ساله عن النشاط، وذكر انه قال له اردنا ان ناؤخذ كوكبة من المثقفين والفنانين الجزائريين للقاهرة..من اجل اظهار صورة الجزائر فصمت ولم يتدخل من يومها .
………..
الشاعر بدر مناني :
كيف تحوال نادي اتحاد الكتاب الى محل تجاري !!!

خاطب الشاعر بدر مناني خلال منتدى “الحوار” رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين يوسف شقرة قائلا:”ماحدث قبل عشر سنوات لست مسؤولا عنه انت على رئس الاتحاد عشر سنوات وتقول انه موجو في الخارج وغائب داخل الجزائر؟
مضيفا:مقر الاتحاد الكل يعرف ان النادي وانا في يوم من الايام كنت عضو في مجلس الاتحاد وكانت لي معه وقفة ..اجر لشخص الجميع يعرفه وتحول الى متجر بحت…متساؤلا:ممكن ان نعرف سعر ايجار المحل حيث سمعنا ارقام من جهات مختلفة البعض يقول 100الف دينار والبعض الاخر يقول انه وصل الى ازيد من 200مليون في السنة”.
………….
الشاعر عبد العالي مزغيش :

نسمع كثيرا عن المؤتمر وفي الاخير لا نرى شىء
وتساؤل الشاعر ورئيس جمعية الكلمة عبد العالي مزغيش عن الامر الذي طلبه ميهوبي من شقرة فقال هذا الاخير ان الوزير لم يطلب شىء.
وسال شقرة عن اللجان التي تحضر لعقد مؤتمر والتي يتم الحديث عنها في كل مرة لكن في الاخير لا يتم شىء ، وبهذا الخصوص كشف شقرة انه يتم التحضير لمؤتمر كبير مطلع سبتمبر المقبل وسيوضح خلاله الكثير من الاشياء.
الشاعرة سيلمة مليزي:
لا بد ان ننسى الماضي ونترك الفرصة للشباب
من جهتها قالت الشاعرة سليمة مليزي:لا بد ان ننسى الماضي ونتحدث عن المستقبل هناك شباب مبدع لذلك اقول ان الاتحاد له نفس سياسة السلطة التي لا تريد ان تترك الفرصة للشباب”.

مقالات ذات صلة

إغلاق